أخبار عاجلة

البيان الختامي للملتقى العربي لفنون الدمى الدورة الثالثة 29 إلى 4 نوفمبر 2015 القاهرة – مصر

 

هذا بيان ختامي صادر عن أعمال الملتقى العربي لفنون الدمى و خيال الظل في دورته الثالثة التي عقدت في القاهرة في الفترة من 29 أكتوبر إلى 4 نوفمبر 2015، أي سبعة أيام عمل بمعدل عشر ساعات يوميا و مجموع 70 ساعة عمل، حيث شارك في أعمال هذا الملتقى و فعالياته المختلفة ما يزيد على مائتين من الفنانين و الذين توزعوا على الفعاليات التالية:
• معرض العرائسيين المصريين و الذي شارك فيه ما يويد على 32 فنان عرائس بفرقهم و إبداعاتهم.
• معرض المستنسخات الذي نظمه المركز القومي للمسرح و الموسيقى و الفنون الشعبية.
• فعاليات الافتتاح التي صمم عرضها و أخرجه الفنان محمد نور الدين و فريقه من الفنانين و الفنيين و التقنيين و الأطفال.
• الندوة الفكرية التي استمرت ليومين في المحاور المطلقة و شارك فيها 13 مسرحي بين باحث و مدير ندوة.
• الندوات الفكرية التطبيقية التي تمت في فضاءات العروض المسائية المفتوحة و التي سلطت الضوء بشكل علمي على كل فن من الفنون التي جرى تقديم عروض من أنساقها، و بلغ عدد المشاركين فيها 14 باحث و مدير جلسة.
• منصات الإبداع التي تناولت تجارب المبدعين ممن أسهموا في بناء هذه الفنون و تطورها في مصر، حيث احتفت المنصات بستة مبدعين رواد، أدار جلساتها ثلاثة من المبدعين الشباب.
• العروض اليومية المسائية و التي بلغ عددها سبعة عروض قدمتها سبع فرق من المغرب و تونس و مصر.
• خمسة ورش تدريب :
o ورشة صندوق العجب لمؤطرها عادل الترتير من فلسطين و فيها عشرة متدربين.
o ورشة تقنيات خيال الظل لمؤطرها الاسعد المحواشي من تونس و فيها خمسة عشر متدرباً.
o ورشة تصنيع الأراجوز و تكنيك الأداء لمؤطرها ناصف عزمي من مصر و فيها عشرة متدربين.
o ورشة صناعة عرائس الخيط و التحريك لمؤطرها عبد السلام عبده من فلسطين و فيها تسعة عشر متدرباً.
o ورشة الحكاية و العلاقة مع المتلقي لمؤطر ها الجزائري صديق الماحي و فيها تسعة متدربين.
o الفريق الفني و التقني في مسرح القاهرة للعرائس ولذين ساهموا في إنجاح هذه الورش.
إن هذه الورش تركت أثرها في كل متدرب على حده و على الحركة العرائسية العربية عامة ، فها هو صندوق عجب يصنع و يبقى في مصر مع مجموعة متدربين، و ها هو الأراجوز يرحل مع المتدربين العرب، و ها هي الورشة تنجب أول فنانة أراجوز، و هكذا..
إن ما ينفع الناس يمكث في الأرض
هذا الحراك الكبير أفرز العديد من التوصيات و الأفكار لا بد من الوقوف عندها، و أتوقف عند توصيات و خلاصات دكتور عمرو دوارة في ختام الندوة الفكرية و التي جاء فيها:
1. مناشدة المؤسسات الرسمية و الأهلية المعنية بالثقافة العربية و دعوتها إلى الاهتمام بهذا الفن وتقديم كافة الإمكانيات المطلوبة، خاصة وأنه فن يخاطب بالدرجة الأولى أولادنا مستقبل هذه الأمة.
2. مناشدة “الهيئة العربية للمسرح” والقائمين على هذا الملتقى بضرورة التوثيق لهذه الفنون وتكليف بعض الباحثين للقيام بهذه المهمة، على أن يتم تجميع جهود وإنجازات العرائسيين بجميع الدول العربية والتي وثقت من خلال الدورات المختلفة بهذا الملتقى وإصدارها في كتاب واحد.
3. الحرص على استكمال الجهد الكبير الذي بدأه المبدع/ عدنان سلوم، ومبادرته القيمة بإعداد “مشروع الدليل المختصر لفنون العرائس في البلاد العربية” للإتفاق حول مختلف المفاهيم والمصطلحات وتوحيدها بصورة علمية.
4. ضرورة دراسة الاقتراحات والتوصيات التي جاءت ببعض الأبحاث وأخذها بعين الاعتبار ومن بينها:
5. المطالبة بتأسيس شعب متخصصة في مجال مسرح العرائس في المعاهد الفنية
6. التشجيع على تأسيس فرق محترفة سواء كانت فرق خاصة أو تابعة للدولة
7. دعم البحث والنشر في مجال فنون العرائس
8. إصدار مجلة متخصصة في هذا المجال.
9. تشجيع الحكومات والفرق على الاشتراك في بعض الهيئات والمنظمات الدولية المتخصصة في مجال مسرح العرائس.
10. الاهتمام في الدورات القادمة بالنظرة المستقبلية، و الاستفادة بتوظيف خبرات وجهود الباحثين في تقديم رؤى فكرية لكيفية توظيف “فن العرائس” في مجالات جديدة.
و أضيف إلى ما تقدم من هذه التوصيات الهامة
1. التوصية بضرورة استمرار الملتقى العربي لفنون الدمى في عقد دوراته في الدول العربية المختلفة من أجل المساهمة في تفعيل أو استنبات فنون العرائس في البلد المضيف.
2. التوصية بأهمية تنظيم السوق العربية لفنون الدمى و العرائس و مختلف فنون الفرجة الشعبية، لنقل تفعيل هذه الفنون إلى مستوى جديد من العلاقة الفعالة مع الجمهور.
3. التوصية بتسمية يوم في العام يكون يوماً عربياً لفنون الدمى و العرائس و فنون الفرجة الشعبية، يتم الاحتفال به في كافة الدول العربية.
و بعد فإن تضافر الجهود بين الهيئة العربية للمسرح و قطاع شؤون الإنتاج و البيت الفني للمسرح و المركز القومي للمسرح و مسرح القاهرة للعرائس و كذلك الطواقم الفنية و الإدارية و المتدربين قد جعلت الاستفادة من أوقات العمل في أقصى مستوياتها، ضاربين مثالاً في التعاون العربي مؤسسات رسمية و اهلية و افراداً لصالح بناء مستقبل أفضل لهذه الأمة

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.