البيان الختامي للمؤتمر المسرحي العراقي في البصرة

 

البيان الختامي للمؤتمر المسرحي العراقي

انطلاقا من اهمية المسرح وضرورته الاجتماعية والانسانية في التنوير والتعبير ، اقامت جماعة المسرح المعاصر المؤتمر المسرحي العراقي تحت عنوان (نحو مسرح عراقي يؤسس للمعرفة والتسامح والسلام ) في محافظة البصرة يوم السبت التاسع عشر من شهر اب 2017 ، وبعد اجتماع لجنة كتابة التوصيات المكونة من :
الفنان (عزيز خيون ) رئيسا / وعضوية كل من:
الدكتور جبار خماط
الدكتورة سافرة ناجي
الدكتور ماهر الكتيباني
الدكتورة خلود جبار
وبعد استماع اللجنة المذكورة اعلاه الى ما قدم من بحوث خلصت الى التوصيات الآتية :
1. لأهميته ارتأت اللجنة ان يأخذ النص العراقي حقه بالاهتمام الكامل عبر المؤسسات الفنية والاكاديمية ، واعتماد مركز البحوث والدراسات في التوثيق والنشر حفظا للذاكرة المسرحية في العراق .
2. اعتماد مبدأ الابداع شرطا اساسيا في ابتكار وانتاج عروض مسرحية بعيدا عن القيود المفاهيمية للمركز والهامش بما يحقق مسرحا فاعلا يسهم في صناعة المستقبل المسرحي العراقي.
3. فتح قنوات للحوار الحضاري والعلمي بين المعاهد وكليات الفنون والمؤسسات الفنية ذات العلاقة لرسم برامج وستراتيجيات قابلة للتطبيق بما يخدم تنمية وتطور المسرح في العراق .
4. التأكيد على الافكار ذات الابعاد الوطنية التي تسعى الى انتاج خطاب فني جمالي ابداعي يعزز التلاحم الاجتماعي والمشتركات الحضارية والثقافية .
5. الاهتمام بالمسرح المدرسي في المراحل الدراسية كافة وتوفير فضاء مسرح بما يخدم تنمية مهارات الطالب ، والاستفادة منه في تطوير العملية التربوية والتعليمية .
6. ضرورة التواصل الثقافي ما بين المحافظات العراقية مجتمعة، لتحقيق برامج مسرحية مشتركة ذات طابع تنموي لعروض مسرحية ومهرجانات ومؤتمرات علمية رصينة .
7. حماية المؤسسة المسرحية من الطارئين والحفاظ على التقاليد والثوابت المسرحية التي عرف بها تأريخ المسرح في العراق فنانين وجمهور، بما يضمن مخرجات مسرحية مؤثرة ومشرفة للمنجز المسرحي في العراق .
8. من اجل بناء وترصين ثقافة مسرحية ذات ابعاد اجتماعية متوازنة وبتخطيط استراتيجي ترى اللجنة ضرورة الاهتمام بمسرح للطفل تتنوع فيه الاساليب والرؤى التعليمية والتربوية والفنية .
9. الدعوة الى عقد مؤتمر يناقش البنى التحتية للمسرح في العراق من اجل تطويرها معماريا وتقنيا .
10. جاءت بعض البحوث في المؤتمر والاوراق المقدمة من قبل السادة الباحثين بعيدة نوعا ما عن روح وشعار المؤتمر الموسوم (نحو مسرح عراقي يؤسس للمعرفة والتسامح والسلام ).
11. تشكر اللجنة جماعة المسرح المعاصر والداعمين لها لمبادرتها الهامة على المستوى الوطني والثقافي في عقد المؤتمر في ظرف ملتبس تمر به البلاد ، مع غياب تام للمؤسسات الرسمية والحكومية وتنصلها عن مسؤولياتها التاريخية والفنية.

كتب البيان في البصرة، يوم السبت 19 من آب 2017.

عن عبد الجبار خمران

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.