أخبار عاجلة

البحرين تستضيف مهرجان المسرح المدرسي الخليجي السابع تحت شعار “خليجٌ يجمعنا .. مسرحٌ يوحدنا”

انطلقت بمملكة البحرين فعاليات مهرجان المسرح المدرسي الخليجي في دورته السابعة، تحت شعار “خليجٌ يجمعنا… مسرحٌ يوحدنا”، بحضور وزير التربية والتعليم ماجد النعيمي، ومدير عام مكتب التربية العربي لدول الخليج على القرني، وممثل الهيئة العربية للمسرح غنام الغنام، والوفود التربوية المشاركة من دول مجلس التعاون، حيث يواصل المهرجان هذا العام تقديم مجموعة من الأعمال المسرحية الطلابية، والاحتفاء بنخبة من رواد المسرح المدرسي الخليجي، الذين سيقدمون بدورهم ندوات فكرية تتضمن تجاربهم ورؤاهم الفنية.

وفي كلمته خلال حفل الافتتاح، رحب وزير التربية والتعليم بالأشقاء الخليجيين في بلدهم الثاني مملكة البحرين، مؤكداً اعتزاز المملكة باستضافة هذا الحدث الفني الخليجي في كل عام، والذي من شأنه تعزيز التعاون المشترك بين دولنا الست في المجالات التربوية والفنية والثقافية، والارتقاء بمكانة المسرح الطلابي في المؤسسة المدرسية الخليجية، مشيراً إلى أن الوزارة تولي النشاط المسرحي أهمية بالغة، ضمن جهودها في تنفيذ الأنشطة الطلابية اللاصفية المتنوعة، وخصوصاً مع التوسع في مشروع “المدارس المعززة للمواطنة وحقوق الإنسان”، إيماناً منها بدور المسرح الإيجابي الكبير في ترسيخ القيم الوطنية والإسلامية والعالمية في نفوس الطلبة، وتطوير مهاراتهم اللغوية وقدرتهم على التعبير، وتعزيز ثقتهم بأنفسهم من خلال مواجهة الجمهور، مشيداً في الوقت ذاته بجهود مكتب التربية العربي لدول الخليج والهيئة العربية للمسرح كجهات داعمة للمهرجان.

وبدوره، ألقى مدير عام مكتب التربية العربي لدول الخليج علي القرني كلمة أشاد فيها بدعم مملكة البحرين منقطع النظير لمبادرات تعزيز التعاون الخليجي في المجال التربوي، مؤكداً في الوقت ذاته على الدور الإيجابي المهم الذي تلعبه الأنشطة في بناء شخصيات الطلبة وتشكيل سلوكياتهم، مبيناً أن التوظيف النموذجي لفن المسرح في الميدان التربوي الخليجي، من شأنه تشكيل إضافة نوعية كبيرة للجهود المبذولة لتنشئة أجيال على مستوى رفيع علمياً وثقافياً وأخلاقياً.

ومن جانبه، أكد ممثل الهيئة العربية للمسرح غنام الغنام أن هذا المهرجان الخليجي يعد فرصة سانحة لتبادل الأفكار والخبرات التربوية والثقافية والفنية بين منتسبي الميدان التربوي الخليجي، إضافةً إلى صقل المواهب والإبداعات الطلابية المسرحية، مشيراً إلى أن الهيئة العربية للمسرح حريصة كل الحرص على دعم هذا المحفل الخليجي المتميز، للمساهمة في تحقيق أهدافه السامية نحو تعزيز التعاون التربوي الخليجي المشترك، والنهوض بالمسرح المدرسي في دول مجلس التعاون، مشيداً في الوقت ذاته بجهود وزارة التربية والتعليم في التنظيم السنوي لهذه الفعالية الفنية الراقية.

ثم شهد حفل الافتتاح تكريم عدد من رواد المسرح المدرسي الخليجي، تقديراً لعطاءاتهم الفنية المتميزة، وهم: خليفة سالم من دولة الإمارات العربية المتحدة، وأحمد عسيري من المملكة العربية السعودية، ونادية المحميد من دولة الكويت، وصالح المناعي من دول قطر، وعبدالعزيز مندي من مملكة البحرين، كما تم تكريم الطالبة منيرة الشوملي من مدرسة العروبة الابتدائية للبنات، وهي من فئة المكفوفين، لمساهمتها في تنفيذ عمل مسرحي مدرسي بلغة برايل.

يذكر أن حفل الافتتاح أقيم بصالة وزارة التربية والتعليم بمدينة عيسى، على أن تقام بقية فعاليات المهرجان بالصالة الثقافية بالقرب من متحف البحرين الوطني، في الفترة من 23 – 28 أكتوبر الجاري، وسيتم في ختام المهرجان الإعلان عن الفائزين بجوائز عديدة منها: أفضل عرض مسرحي متكامل، أفضل إخراج، أفضل تأليف، أفضل ممثل دور أول ودور ثانٍ.

———————————————————–

المصدر : مجلة الفنون المسرحية – الوسط أونلاين

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.