إسماعيل عبد الله يعلن تفعيل رابطة أهل المسرح وخالد جلال رئيسا للجنة التحكيم / كتب أحمد زيدان

إسماعيل عبد الله يعلن تفعيل رابطة أهل المسرح وخالد جلال رئيسا للجنة التحكيم .. بافتتاح الدورة 12 للمهرجان العربي
وزارة الثقافة الأردنية تكرم الهيئة العربية للمسرح بلوحة تشكيلية

حسين الخطيب : حلقوا بإبداعاتكم في وطنكم الثاني الأردن

كتب أحمد زيدان
انتهت منذ قليل بالمملكة الأردنية الهاشمية مراسم افتتاح فعاليات الدورة 12 للمهرجان العربي للمسرح والذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح، بحضور مندوب الملك عبد الله الثاني وزير الثقافة الأردني باسم الطويسي الأكرم، والكاتب إسماعيل عبد الله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح وحسين الخطيب نقيب الفنانين الأردنيين ونخبة من المسرحيين الأردنيين والعرب، قدم الحفل الفنانة الأردنية أمل الدباس والفنان محمد واصف .
استهلت الفعاليات بالسلام الوطني الأردني، وفيلما تسجيليا يحتفي بالمسرحيين الأردنيين، وآخر يستعرض عروض المهرجان وفعالياته المختلفة، ثم أعلن مندوب الملك عبد الله الثاني ووزير الثقافة الأردني باسم الطويسي انطلاق الدورة الثانية عشرة، عبر كلمة قصيرة وجهها للهيئة العربية للمسرح والحضور الكريم، وكرمت وزارة الثقافة الأردنية الكاتب اسماعيل عبد الله ممثلا للهيئة العربية للمسرح، بإهدائه لوحة فنية تشكيلية للفنان محمد عوض الحوامده بعنوان اللوحة والقصيدة.
وفي كلمة القاها الأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبد الله استهلها بتحية المسرحيين والحضور وأبناء المسرح واصفا اياهم بالنبلاء، وأعلن عن انطلاق رابطة أهل المسرح من خلال تأسيس أولى مراحل عملها والتي تهدف إلى المساهمة في حفظ كرامة المسرحيين،
قال عبد الله في كلمته ” نختلف ولا نفترق نتنوع على مقربة من دمشق ابو خليل القباني وبغداد حق الشبلي من فلسطين نصر الجوزي وعلى مرمى قبلة من بيروت مارون النقاش “
واعلن عبد الله أن اليوم ندشن الدورة الثانية عشرة ويرسم الفنان الأردني صورة من الاقدام ويبدع ف مجال الادارة والتجهيز، والمهرجان يكرم عشرة من الفنانيين الاردنيين وتسعة شباب عرب فازوا بثلاثة مسابقات في النص المسرحي والبحث العلمي، وورشة لفنون الدمى في الزرقاء، ومعرض لمنشورات الهيئة العربية للمسرح وذاكرة المسرح الأردني، وثلاثون مؤتمر صحفي وثلاثة أعداد لنشرة يومية
وعبر عبد الله أن المهرجان محطة هامة في مسيرة المسرح العربي وعدد من المهرجانات الوطنية قدم بها 80 عرضا مسرحيا، ووضع أول منهاج متكامل للمسرح مطبق بدولة الإمارات وانشاء مراكز للفنون الأدائية في أربع دول عربية، كل هذا يرفع الجدار أمامنا ويزيل الحواجز التي تعيق الفنون .
واختتم كلمته بقوله ” كا أحوجنا للمسرحي حامل المشعل والراية فحين يعيش تجار الموت يكون المسرح رسالة للحياة، يحتاج إلى أن يقضي فرسانه الموت في حلقه وليس خنقه وبحاجة للبحث والتوثيق والتحقيق والسجال المعرفي والناي عن الصراعات الصغيرة التي تؤدي لتحجيمه وتتفيه دوره، وإلى اقدام الشباب دون أن تحبطهم من شاخت واهم الابداعية ونايهم إلى أن يتحولوا إلى عالة، المسرح صنو الحرية والأخلاق وقادر على تنمية الثقافة في المجتمعات “
ورحب الفنان حسين الخطيب نقيب الفنانين الأردنيين في كلمته بحضور المبدعين العرب والأردنيين للدورة الثانية عشرة للمهرجان العربي تحت رعاية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، مشيرا إلى أن الدورة الرابعة من المهرجان احتضنتها الأردن وبمبادرة كريمة ودعم ورعاية سمو الشيخ سلطان القاسمي حاكم الشارقة، الذي أسس الهيئة العربية للمسرح والتي تعددت مشاريعها على كافة الأصعدة بما فيها مهرجان المسرح العربي، مشيرا إلى أن دور المسرحيين أردنيين وعرب عبر مسرحهم محاكاة واقع الأمة وفلسفة تجلياتها بحلوها ومرها والصور العطشى بشغف الفنان وروحه.
وطالب الخطيب في كلمته المسرحيين بأن يحلقوا بابداعاتهم في مناخات وطنهم الثاني الأردن، معانقين الهيئة العربية للمسرح ويمثلها الكاتب اسماعيل عبد الله الأمين العام، واستعرض التعاون الذي وصفه بالبناء المتراكم لوزارة الثقافة الأردنية وكافة الجهات الرسمية والأمنية ووزارة الشباب والداخلية وقصر الثقافة وهيئة تنشيط السياحة، ومؤسسة الإذاعة والتليفزيون الأردني وكل من ساهم ويساهم في نجاح المهرجان .
ثم صعد الفنان خليفة العريفي لإلقاء كلمة اليوم العربي للمسرح، وقام الأمين العام للهيئة اسماعيل عبد الله بتكريم العريفي عقب القاء كلمته ثم صعد وزير الثقافة الأردني ونقيب الفنانين الأردنيين بتكريم مجموعة من فناني المسرح الأردني وهم : المخرج باسم دلقموني، والفنان حاتم السيد، الفنان خالد الطريفي، عبد الكامل خلايلة، عبد الكريم القواسني، والدكتورة مجد القصص، الفنان حابس حسين، الفنانة نادرة عمران، الفنان نبيل نجم، الفنان يوسف الجمل، الذي قوبل صعوده لخشبة المسرح بتصفيق حاد.
ثم صعدت للمسرح لجنة تحكيم جائزة الشيخ سلطان القاسمي على المسرح والتي تكونت من المخرج خالد جلال – مصر رئيسا للجنة التحكيم والفنانة شذى سالم – العراق، الفنانة لينا خوري – لبنان، ، د. عادل الحربي من السودان، الفنان الفلسطيني إيهاب زاهده،
واختتم الحفل بعرض “مغناة السنابل” اشعار طارق الشخاترة ، الحان ليندا حجازي، بوزيع موسيقي يعرب سميرات، سينوجرافيا محمد المراشده، وبمشاركة فرقة رفض، تصميم الرقصات عمر الطمور وسارة يطموريان وإخراج محمد الطمور.

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين - وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح