أخبار عاجلة

“أماكن أخرى”: الحفر في الشتات لتعريف الهوية/محمود مجادلة

يجهز كل من مسرح خشبة والمسرح الوطني الفلسطيني “الحكواتي”، هذه الأيام، لإطلاق إنتاجهما المسرحيّ الجديد “أماكن أخرى” من إخراج بشار مرقص، والذي ستُقدم عروضه الافتتاحية في القدس، حيفا، مجدل شمس ورام الله.

العرض المسرحي الجديد “أماكن أخرى” هو نتاج بحث بعنوان “هوية في مختبر”، والذي بجزء منه تضمن ورشات عمل أقيمت مع 28 ممثل وممثلة في أماكن متنوعة من مناطق وجود الفلسطينيين؛ في حيفا، رام الله، عمّان، بلجيكا وبرلين، وحوارات عبر “سكاي بي” مع غزّة، والتي تمحورت حول البحث عن الهوية الفلسطينيّة، منطلقًا من السؤال “ما هي الهوية؟” و”ماذا تعني الذّاكرة؟”؛ أسئلة حول الإنسان، المكان والزمان.

وفي النص التعريفي للإنتاج المسرحي “أماكن أخرى”، كُتب: “كل اللحظات الصغيرة، كل الاتجاهات، الطرق المفتوحة والمغلقة، المرئية وغير المرئية، كل الخطوط التي تصل بين نقطتين في الخارطة، في النفس وفي الذاكرة، تحفرها مسارات الشتات. نحن مجموعة ممثلين نحمل في ذاكرتنا قصصًا مشتركة عن أرضٍ واحدة ومسارات شتات مختلفة وَضعتْ كل واحد منا على نقطة فوق الخارطة. لكنها تعطينا أيضًا فرصة التجوال في شتاتنا الداخلي. أردنا البحث في معنى الهوية، فوجدنا أنفسنا نبحث في معنى الشتات. كيف أصبح الشتات هو الهوية؟”

“أماكن أخرى” هو نصّ لبشار مرقص وطاقم المشروع، باشتراك كلّ من رائدة غزالة، شادن قنبورة، خلود باسل طنّوس، حسام العزّة، هنري أندراوس. إخراج بشار مرقص، سينوغرافيا مجدلة خوري، درامتورجيا علاء حليحل، إضاءة فراس طرابشة، إنتاج لورا حوا، مساعدة إنتاج سوار عواد.

سوف تُفتتح جولة العروض بداية من المسرح الوطني الفلسطيني “الحكواتي”، في القدس، يومي الجمعة والسبت، 3 و4 شباط/ فبراير 2017، وتستمر إلى مسرح الميدان في حيفا يومي الجمعة والسبت 10 و11 شباط/ فبراير 2017، ومن ثم مجدل شمس في 15 من الشهر نفسه وتُختتم في رام الله. العرض باللغة العربية، الفرنسية والإنجليزية، يتضمن ترجمة للغة الإنجليزية.

هذا الإنتاج المسرحيّ بدعم من الصّندوق العربيّ للثقافة والفنون (آفاق) ومؤسّسة روزا لوكسمبورغ.

المصدر _ عرب 48 _ محمد سامي مجلة الخشبة

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين - وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.